كربلاءكل الاخبار

صحة كربلاء تُسير مستشفاها الميداني المتنقل لتقديم خدمات مجانية لأهالي منطقة الدور واطئة الكلفة

أعلنت دائرة صحة كربلاء المقدسة ، اليوم الخميس ، إن ” مديرها العام ، الدكتور صباح نور هادي الموسوي ، قد أشرف بنفسه وللمرة الثالثة ، على حملة طبية وصحية وعلاجية مجانية ، أُقيمت هذه المرة في حي قوى الأمن الداخلي ، وتحديداً في منطقة الدور واطئة الكلفة ، ومشاركته أيضاً بممارسة إختصاصه الطبي ( أخصائي أطفال ) في فحص ومعالجة عدد من الأطفال ” ، في حين بيَنت إنها ” تسعى من خلال تسييرها مستشفى الزهراء ( ع ) المتنقل لشمول عموم المحافظة والإستفادة من خدماته ” .

وقال مدير قسم العمليات وطب الطوارئ ( الجهة المُنظمة للحملة ) ، الصيدلاني جودت عبد الكاظم في تصريح خص به وكالة انباء كربلاء (كان نيوز)، إن ” مدير عام الدائرة ، الدكتور صباح نور هادي الموسوي ، قد أشرف بنفسه وللمرة الثالثة ، على حملة طبية وصحية وعلاجية مجانية في حي قوى الأمن الداخلي ، وتحديداً في منطقة الدور واطئة الكلفة ، ومشاركته أيضاً بممارسة إختصاصه الطبي ( أخصائي أطفال ) في فحص ومعالجة عدد من الأطفال ” ، مُبيناً إن ” الحملة المجانية ، التي جرت ، اليوم الخميس ، قد شارك فيها مدير المستشفى ، الدكتور أمير محمد مسلم القريشي ، وأخصائيو ( الأطفال ، الجلدية ، أمراض مفاصل ، طب الأسرة ) ، الدكتور مهيمن عبد الملك عبد الجبار ، الدكتورة إسامة نعمة الحميري ، الدكتور علي ساجد خضير ، الدكتور سلام صاحب ، الدكتورة بيداء التميمي ، وممارسة طب الأسرة ، الدكتورة شيماء فؤاد حسين ، إضافة له بصفته صيدلانياَ ” ، فضلاً ” عن منتسبي المستشفى ” .

من جانبه قال مدير المستشفى ، إن ” الحملة ، شهدت فحص ومعالجة نحو ( 900 ) مواطناً ومن مختلف الأعمار والأجناس ، حيث تلقَوا الخدمات الطبية والمختبرية والعلاجات المجانية المناسبة لهم ، وإحالة عدد من المرضى الذين يتطلب علاجهم فحوصات متقدمة الى عدد من مستشفيات المحافظة ” . وزاد القريشي ، إن ” الحملة ، شهدت مشاركة أعضاء تجمع كُلنَا إرادة التطوعي المُستقل في تنظيم إنسيابية فحص وعلاج المواطنين ” لافتاً الى إننا ” نسعى في المستقبل لتوسيع خدمات المستشفى بغية شمول بقية مناطق المحافظة بها ” .

بدورهم ، أشاد الأهالي بجهود دائرة الصحة ، وما تُقدمه من خدمات مجانية للمواطنين ، مشيرين إلى أن ” وجود مستشفى مُتنقل يوفَر عليهم عناء الإنتقال إلى المستشفيات ، ويُسَهل حصولهم على الخدمات العلاجية المجانية ” . يُشار الى إن ” الحملتين الأولى والثانية ، أُقيمتا في حي قوى الأمن الداخلي ومنطقة فريحة ، قد شهدتا فحص ومعالجة ( 1687) مواطناً ومن مختلف الأعمار والأجناس ، بضمنهم العوائل المُتعففة وذوي الدخل المحدود وعوائل الحشد المُقدس ” .

كان نيوز/ سليم كاظم

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق