عامةكربلاءكل الاخبار

جامعة كربلاء تبحث مع الحكومة المحلية عقد مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون المشترك وتنفيذ عدد من المشاريع المهمة

كان نيوز / زينب سلمان

بحثت جامعة كربلاء مع الحكومة المحلية في كربلاء المقدسة , تعزيز التعاون العلمي والخدمي المشترك لتطوير بيئتها الجامعية وعقد مذكرة تفاهم لتخصيص مقاعد للدراسات العليا خاصة بدوائر المحافظة , وأقامة عدد من الفعاليات العلمية لتنفيذ البرنامج الحكومي 2022_2018 بمشاركة دوائر المحافظة .

وقال رئيس جامعة كربلاء الدكتور باسم السعيدي في تصريح حصلت وكالة (كان نيوز) على نسخة منه ” انه تم الاتفاق مع السيد محافظ كربلاء المقدسة على تطوير وتعزيز البيئة الجامعية واعادة العمل الى المشاريع المتوقفة وأدخالها ضمن مشاريع البيئة الجامعية , مبيناً انه جرى التباحث حول انشاء مشروع مختبر متقدم وورشة خاصة بقسمي الاطراف والمساند الصناعية والهندسة الطبية لتلبية وتوفير الدعم لذوي الاحتياجات الخاصة , واكساء وتأهيل الطرق داخل الحرم الجامعي فضلاً عن اعادة العمل لمشروع المركز البحثي الثاني , وانشاء حدائق امام المدخل الرئيس للجامعة بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة .

مبيناً انه جرى الاتفاق على توسيع التعاون ووضع الاليات لتطبيق ما تتطلع له الحكومة المحلية من خلال عقد مذكرة تفاهم مع الجامعة للاسهام بتطوير الاداء المؤسساتي وربط مسار الابحاث العلمية بمشكلات واحتياجات المجتمع ودوائر الدولة .

الى ذلك قال محافظ كربلاء المقدسة المهندس نصيف الخطابي ان الحكومة المحلية حريصة على دعم مسيرة الجامعة لتطوير بيئتها وسعيها في الوصول الى التصنيفات الدولية المعتمدة ضمن البرنامج الحكومي, ودعم الجامعة لتنفيذ المشاريع الريادية الخاصة بتوفير وتعزيز المناخات الاكاديمة المحفزة على الابداع والتنمية, لافتاً الى ان الاتفاق المبدئي تم لعقد مذكرة تفاهم لتخصيص مقاعد للدراسات العليا خاصة بدوائر المحافظة تعمل من خلالها تلك المؤسسات لتسخير البحث العلمي لمواجهة التحديات الفنية والادارية في مؤسسات الدولة والقطاع الانتاجي , من اجل تقديم البدائل والحلول العلمية لها, بحيث تنشأ عن البحث قيمة مضافة تخدم الاولويات الوطنية , الى جانب اقامة عدد من الفعاليات العلمية في جامعة كربلاء من أجل توحيد الجهود لتنفيذ البرنامج الحكومي 2022_2018 , واشراك جميع دوائر المحافظة لوضع برنامج عمل متكامل لتنفيذه وفق مدة زمنية محددة وخطوات ممنهجة وترجمته الى مشاريع على ارض الواقع .

واكد الخطابي على ضرورة دراسة وتحديد المشكلات القائمة التي تواجه العمل المؤسسي ومعوقات القطاع الانتاجي والعمل على تقديم الحلول المناسبة لها من قبل الباحثين وجعلها ضمن محاور المشاريع البحثية .

وخلص الاجتماع الى ضرورة توفير المناخات العلمية للوصول الى افضل النتائج وتطوير مستوى الخدمات المقدمة في عموم المحافظة من خلال تضافر جميع الجهود وتطوير الموارد البشرية في مؤسسات الدولة واعطاء الاولوية القصوى لتنفيذ البرنامج الحكومي 2022_2018 والعمل على دعم مسيرة الجامعة لتطوير بيئتها وسعيها في الوصول الى التصنيفات الدولية المعتمدة ضمن البرنامج الحكومي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق