كربلاءكل الاخبار

اللامي يعبر عن اسفنه وحزنه لحادث تدافع الزائرين اثناء ركضة طويريج

عبر نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي، اليوم الثلاثاء، عن اسفه وحزنه لحادث التدافع الذي حصل للزائرين اثناء ركضة طويريج .

مبتهلاً إلى الله العزيز القدير أن ” يتغمد الشهداء منهم بالرحمة والمغفرة ويمن على اهلهم بجميل الصبر والسلوان والشفاء العاجل للمصابين ” .

وجاء في بيان التعزية الذي نشره موقع النقابة على الفيسبوك ” تقدم نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي، بأحر التعازي والمواساة لابناء شعبنا لمناسبة ذكرى استشهاد الإمام الحسين (عليه السلام) وأهل بيته واصحابه في واقعة الطف الأليمة ” .

وفي ذات الوقت يعبر اللامي، عن ” شكره وتقديره لجميع وسائل الاعلام والصحفيين والإعلاميين الذين نقلوا وقائع الزيارة المليونية بمهنية عالية وأبرزوا من خلال رسائلهم الإعلامية وعدساتهم تفاصيل زيارة عاشوراء التي شهدتها مدينة كربلاء المقدسة بمشاركة ملايين الزائرين من العراق والدول العربية والإسلامية وما قدمه خَدَمَة العتبتين المقدستين الحسينية والعباسية وأصحاب المواكب من خدمات وضيافة للزائرين جسدت معاني الكرم والإيثار والتضحية التي استشهد الإمام الحسين (عليه السلام) من اجلها ” .

كما عبر نقيب الصحفيين، عن  ” اسفه وحزنه لحادث التدافع الذي حصل للزائرين اثناء ركضة طويريج مبتهلاً إلى الله العزيز القدير أن يتغمد الشهداء منهم بالرحمة والمغفرة ويمن على اهلهم بجميل الصبر والسلوان والشفاء العاجل للمصابين
وليحفظ الله العراق وشعبه الكريم ” .

كان نيوز / عدي الحاج

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق