كربلاء

العتبة الحسينية تنصب منظومات حديثة ومتطورة تعمل تلقائيا لاطفاء الحرائق

كشفت شعبة الدفاع المدني التابعة لقسم حفظ النظام في العتبة الحسينية المقدسة عن نصب منظومة متطورة وفعالة لإطفاء الحرائق في مراكز الشفاء في محافظة واسط وبعض المؤسسات الصحية في كربلاء المقدسة.

وقال مسؤول الشعبة حسين محمي في حديث له إنه :”في ظل تفشي فايروس (كورونا) في العراق باشرت كوادر شعبة الدفاع المدني في العتبة الحسينية وبتوجية من ممثل المرجعية الدينية العليا، والمتولي الشرعي للعتبة الحسينية المقدسة الشيخ عبد المهدي الكربلائي بتنفيذ مشروع نصب منظومات حديثة ومتطورة لإطفاء الحرائق خاصة بحماية مراكز الشفاء التي تم إنشائها مؤخراً ومنها مركز الشفاء (6) في محافظة واسط وعدد من المؤسسات الصحية في محافظة كربلاء، وذلك تزامنا مع إرتفاع درجات الحرارة ومشاكل التماس الكهربائي”،

وأوضح “تم نصب منظومة اطفاء متطورة في مركز الشفاء في محافظة واسط،

لافتا الى المنظومة تتكون من أسطوانات سقفية دائرية الشكل عدد (68) تعمل عند أرتفاع الحرارة ويتم إطفاء الحريق والسيطرة عليه تلقائياً، وبفعالية ممتازة، والنوع الثاني، أسطوانات عدد (18) كبيرة الحجم، والنوع الثالث، والأهم جهاز (co2) وهو الأكثر أهمية من خلال فعالية هذه المنظومة الحديثة، لإخماد الحرائق”،

وأضاف أنه “من خلال العمل المتواصل والخبرات التي يمتلكها كادر شعبة الدفاع المدني التابعة لقسم حفظ النظام في العتبة الحسينية وكيفية التعامل مع الحرائق، تم تخصيص غرفة خاصة وتجهيزها بمنظومة حديثة أخرى في مركز الشفاء في محافظة واسط والذي تعرض لخلل في منظومة الأوكسجين مما أدى إلى نشوب حريق في إحدى الغرف التابعة للمركز مؤخرا ولولا هذه المنظومة الجديدة التي تم إنشائها لاحترق مركز الشفاء بالكامل”.

يذكر أن الأمانة العامة للعتبة الحسينية المقدسة، وبتوجيه من قبل ممثل المرجعية الدينية العليا، المتولي الشرعي للعتبة الشيخ عبد المهدي الكربلائي، استنفرت جميع ملاكاتها واقسامها، في محافظة كربلاء والمحافظات العراقية لغرض إنشاء عدد من مراكز الشفاء الخاصة بعلاج مصابي فايروس (كورونا)، كما ووضعت مدن الزائرين تحت تصرف وزارة الصحة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق